مجلس كفر مندا: المعارضة تعرقل وصول منح بملايين الشواقل يتم رصد غالبيتها لصالح طلابنا وشبابنا

أصدر مجلس كفر مندا المحلي بيانًا جاء فيه ما يلي:

اهالي بلدنا الكرام..
دعا رئيس المجلس المحلي مؤنس عبد الحليم مساء اليوم الاربعاء، لعقد الجلسة العادية الأولى لهذا العام، وأرفق في نص الدعوة نقاط البحث التي تتضمنها الجلسة، وجميعها عبارة عن ميزانيات وهبات غير عادية (תבר”ים) من مختلف الوزارات والمؤسسات، تبلغ قيمتها نحو 16 مليون شيكل، وتصب جميعها في تطوير كفر مندا وتحسين الخدمات العامة المقدمة للمواطنين الكرام.
حيث خصصت هذه الجلسة للمصادقة على البنود التالية:
1- المصادقة عل هبة بقيمة 5 مليون و732 الف شيكل من وزارة المعارف،لبناء
المدرسة التكنولوجية.
2- المصادقة عل هبة بقيمة 3 مليون شيكل من وزارة الداخلية، بهدف إقامة منطقة صناعية.
3- المصادقة على هبة بقيمة مليون و407 الف شيكل من وزارة الاسكان، بهدف بناء قاعة رياضية في مدرسة آفاق الثانوية.
4- المصادقة عل هبة بقيمة 558 الف شيكل، من وزارة الرياضة والثقافة، لأعمال الصيانة في المرافق الرياضية.
5- المصادقة على هبة بقيمة 247 الف شيكل، من وزارة الاسكان، بهدف شق شارع رقم 141.
6- المصادقة عل هبة بقيمة 214 الف شيكل من وزارة الاسكان، بهدف اكمال الحديقة العامة.
7- المصادقة عل هبة بقيمة 250 الف شيكل من مفعال هبايس، لأعمال الصيانة في المؤسسات التعليمية.
8- المصادقة عل هبة بقيمة 276 الف شيكل من وزارة الشؤون الاجتماعية، لتوفير أثاث ومعدات للمركز اليومي لذوي الإحتياجات الخاصة.
9- المصادقة عل هبة بقيمة 269 الف شيكل من وزارة الداخلية، بهدف تطوير المعاملات في ترخيص المحال التجارية.
10- المصادقة على هبة بقيمة مليون و500 الف شيكل، من وزارة الداخلية، للخطة 922.
11- المصادقة عل هبة اضافية بقيمة مليون و484 الف شيكل، من وزارة المعارف، للمدرسة الاعدادية.
12- المصادقة عل هبة بقيمة 180 الف شيكل من وزارة المعارف، بهدف ملائمة المؤسسات التعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة.
13- المصادقة عل هبة بقيمة مليون و360 الف شيكل من سلطة الحفاظ على المناطق المفتوحة.
14- المصادقة عل هبة بقيمة مليون و 275 الف شيكل، من وزارة الداخلية
لمشاريع مستقبلية ضمن الخطة 922.
وقد حضر هذه الجلسة أعضاء المجلس المحلي من الإئتلاف، فيما تغيّب عنها عنها جميع أعضاء المعارضة، مع علمهم المسبق بأهمية هذه الجلسة التي كان من المفروض ان تحمل الخير والاصلاح لبلدنا الغالية في بداية سنة جديدة.
أهالي بلدنا الكرام..
بهذا يؤكد أعضاء المعارضة مواصلة نهجهم وطريقهم الوعر في عرقلة وتعطيل عمل المجلس المحلي، حتى لو جاء ذلك على حساب جميع المواطنين وخاصة ذوي إحتياجات الخاصة، الشباب، الطلاب، وهنا نسأل أعضاء المعارضة ما هي المصلحة في عرقلة وتأخير وصول منح بملايين الشواقل يتم رصد غالبيتها لصالح طلابنا وشبابنا الأعزاء.
لكن بالرغم من عدم حضور أعضاء المعارضة، فقد ناقش الاعضاء الحاضرون جميع بنود الجلسة، وأقروا جميع بنودها، وسيتم إرسال محضر الجلسة لوزارة الداخلية ليبنى على الشيئ مقتضاه.
ونذكّر الأخوة المواطنون بأن وزارة الداخلية ممثلة بمدير لواء الشمال السيد بوعز يوسف، قد قامت قبل نحو شهر بالمصادقة على عدة ميزانيات غير عادية، بالرغم من إمتناع أعضاء المعارضة على المصادقة عليها، مما أدى الى تأخير تنفيذ عدة مشاريع حيوية منذ بداية العام الماضي، وقد أعلن السيد بوعز سابقًا بأن وزارة الداخلية لن تسمح بعدم إستغلال الميزانيات التي تصب في صالح جميع سكان كفر مندا.
أخيراً، نكرر دعوتنا لأعضاء المجلس المحلي في المعارضة إلى تغليب المصالح العامة على المصالح الشخصية الضيقة، فكفر مندا وأهلها فوق الجميع.

انشر هذا الخبر عبر الفيسبوك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.