غانتس يعرب عن رفضه العودة الى حدود 1967

صرح رئيس “كاحول لافان” بيني غانتس بان حزبه سيسعى الى اتفاق سياسي ولكن ليس الى اتفاق يستلزم اخلاء مستوطنات. وفي مقابلة صحفية مع إذاعة جيش الدفاع أكد غانتس حق في إسرائيل في غور الأردن، والكتل الاستيطانية الكبرى و القدس، وأعرب عن رفضه للعودة الى حدود السابع والستين. وسئل غانتس عن هدف لقاءاته الأخيرة مع كبار الحاخامات في التيار الصهيوني المتدين، فأجاب بانه لا يقصي أي فئة في الجمهور الإسرائيلي.
وأضاف رئيس حزب كاحول لافان انه في حال حصوله عدد مقاعد يخوله بتركيب الحكومة فإنه لن يتجاهل الليكود ويسرائيل بيتينو، الا انه لن يجلس في حكومة واحدة مع بنيامين نتنياهو. وقال: “لن نستبعد أي أحد ولكننا ضد المتطرفين فقط”، على حد تعبيره.
وحول التسوية في قطاع غزة قال غانتس: “اذا قامت حماس بوقف اطلاق البالونات الحارقة من القطاع بإمكاننا التقدم في موضوع التهدئة وهذا امر جيد جدا. إلا أن حماس لا توقف هجماتها على إسرائيل”. مشيرا الى أنه يدعم تهدئة طويلة الأمد مع التزام حماس بها.

انشر هذا الخبر عبر الفيسبوك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.