القاضي أحمد الناطور يلقي محاضرة قيّمة في كفر مندا

بمبادرة من جمعية التقوى لرعاية المساجد والاوقاف والشؤون الدينية في كفر مندا، وبمشاركة رئيس المجلس المحلي مؤنس عبد الحليم، تم دعوة القاضي البروفيسور أحمد الناطور للقاء خاص من خلاله ألقى محاضرة بعنوان:
“تطبيق الشريعة الاسلاميةفي حياة الاسرة في ظل العولمة والانفتاح والحداثة، وتأثير القوانين الوضعية المدنية على حياة الفرد والاسرة”.
رئيس المجلس المحلي مؤنس عبد الحليم ألقى كلمة قصيرة رحب من خلالها بسعادة القاضي احمد ناطور، وأثنى على دوره الريادي وعطائه في تقدم المحاكم الشرعية وجهوده اللّامتناهية في سبيل رفعة ورقي المجتمع العربي.
وقد شمل اللقاء فقرة تلقّى خلالها الضيف مجموعة من الاسئلة الشرعية وأجاب عنها بإسهاب، كما وتم في نهاية اللقاء تكريم القاضي امتناناً وتقديراً لدوره الفعّال في الحفاظ على الاوقاف الاسلامية من خلال مواجهة شرعية قضائية لفتاوى كانت تصب في صالح المؤسسة تسهل لها وتمكنها من مصادرة الاراضي. كما وكان له دور كبير في تحديث عمل المحاكم الشرعية مما زاد من ثقة الناس بها ورفع من توجههم اليها للبت في الاشكاليات الشرعية.
ويعتبر القاضي قامة علمية شرعية معتبرة كونه اشغل رئيس محكمة الاستئناف الشرعية العليا وكونه اول بروفيسور عربي في مجال القانون ويحاضر في كلية الحقوق في الجامعة العبرية في القدس.
وأعرب الحضور عن سعادتهم في لقاء القاضي والاستفادة من علمه وخلقه، وشجع الحضور تنظيم فعاليات ولقاءات مشابهة مستقبلا.

انشر هذا الخبر عبر الفيسبوك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.