الشروع بالتحقيق في ظروف وفاة المرحومة ميسم حمدان قشقوش لِداوي

الشروع بالتحقيق في ظروف وفاة المرحومة ميسم حمدان قشقوش لِداوي

 2018-09-14 17:01:31

تحقق الشرطة والجهات الطبية المختصة في ظروف وفاة ميسم حمدان قشقوش لِداوي من قلنسوة في مستشفى مئير في كفار سابا.




وقد خضعت هذه المرأة قبل وفاتها بساعات معدودة لفحوصات طبية في مستشفى مئير بعد أن كانت ضالعة في حادث سير، ثم غادرت المستشفى. ويشير مراسلنا إلى أن المرحومة كانت حاملا. وتعالَج مولودتها حاليا في قسم العناية الفائقة.

وتسود حالة من الحزن في مدينة قلنسوة بعد تلقيهم خبر وفاة المربية ميسم حمدان قشقوش لداوي (32 عاما)  وذلك بعد أن نقلت إلى مستشفى مئير في كفار سابا  فجر اليوم، بسبب آلام في البطن، وهناك تمّ انقاذ جنينها، بينما أقر الأطباء وفاتها.
وفي أعقاب الوفاة تم نقل جثة المرحومة إلى معهد الطب الشرعي في أبو كبير للتشريح ومعرفة أسباب الوفاة.
واتهمت العائلة مستشفى مئير في كفار سابا بالإهمال الطبي، و التقصير في إجراء الفحوصات الطبية اللازمة لها بعد الحادث وخاصة أنّ الحديث يدور عن سيدة حامل.
يشار إلى أن المرحومة كانت قد تعرضت لحادث طرق بسيط يوم أمس.

تعقيب المستشفى
وردت إدارة المستشفى على هذا الاتهام قائلة "السيدة وصلت إلى المستشفى بعد تعرّضها لحادث طرق يوم أمس، وتمتّ مراقبة الجنين ولم تتضح لنا وجود أي مشكلة، وبعد ساعات غادرت المستشفى وهي بحالة جيدة، وخلال ساعات الليل وصلت إلى المستشفى مرة أخرى واحتاجت لعمليات إنعاش وعلى الرغم من الجهود المكثفة إلا أنّ الطاقم لم يتمكّن من انقاذ حياتها. وبعملية ولادة قيصرية طارئة تمّ تخليص الجنين وإنقاذه، وأحيل للعناية المكثفة في قسم الخدج.
وجاء من المستشفى أنه تم إرسال بلاغ إلى وزارة الصحة يعلمه بما حصل.

المصدر: مكان

 


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع مندا - 2013
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط)

 ارسل لنا خبر  |  إتصل بنا

Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت